الضرب والإختطاف.. أغرب عادات الزواج عند العرب

موزاييك
2.9K
0

للزواج رمزية خاصة تحتفل بها جميع دول العالم دون استثناء، لكل منها عاداتها وتقاليدها وخصوصيتها. وللعالم العربي عاداته الخاصة أيضا، فمراسم الزفاف في العالم العربي تختلف وتتنوع، بعضها معروف ومنتشر وبعضها الآخر غريب ومتميز. وفي رحلة حفلات الزفاف هذه سنعرض بعض العادات الغريبة في العالم العربي، كون المراسم تختلف داخل الدولة الواحدة باختلاف المحافظات، أو القبائل أو الأعراق.

“النوبة” هي واحدة من القرى التي تقع في صعيد مصر، وهذه المدينة تختلف عاداتها بشكل كبير عن كافة العادات المصرية، كما اعتادت هذه القرية عند الزواج وقبل عقد القران أن ينتظر أهل العروس قدوم الزوج، ثم ينهال أهل العروسة عليه بالضرب، وإذا قام الزوج بالاستغاثة أو الهروب مهما بلغت إصابته، فيعتبرونه لا يصلح للحياة الزوجية و يتم رفضه، أما إذا صمد أمام هذا الضرب فيكون عريس ابنتهم المنتظر.

من جهة أخرى تختلف زيجات اللبنانيين تماما في عاداتها عن المصريين، ففي إحدى قرى البقاع اللبنانية، تسير إجراءات الزواج بشكل عادي تماماً، حتى تأتي الليلة التي تسبق الزفاف، عندها تأتي مجموعة من الشبان ويخطفون العريس، ويحتجزونه في منزل أحدهم، وفي صباح اليوم التالي، يأتي أهله لاصطحابه حاملين معهم بذلة العرس، ويتناولون الفطور في منزل الخاطفين كما تفرض التقاليد. ثم يلبس العريس ثياباً جديدة، وينطلق أهله به عائدين إلى منزله، حيث يستقبله أفراد العائلة وأصدقاؤه، ثم يتوجه الجميع إلى منزل العروس. وفي بعض المناطق الجبلية، كان على العريس أن يحمل جرن الكبة بيد واحدة، حتى يثبت قوته وأهليته للزواج.

 

اضف تعليق