تعرف على علماء قتلتهم إختراعاتهم

موزاييك
2.3K
0

التاريخ مملوء بعديد من العلماء والمخترعين الذين ساهموا بتقديم تقنيات جديدة أو تحسين تقنيات موجودة مسبقا، ولا شك في أن إختراع أو إكتشاف الأشياء الجديدة هو أمر مليء بالمخاطر ويمكن أن يكون مميت أحيانا، وسنتعرف في هذا المقال على بعض العلماء الذين قتلتهم إخترعاتهم.

مصمم سفينة التايتانيك “توماس أندروز”

 

ولد “أندروز” في سنة 1873 فمنذ طفولته كان مهتما بالإبحار، وفي عمر 16 سنة تمكن من الحصول على عمل متدرب في حوض سفن ومكنته من الحصول على خبرة كبيرة في مجال السفن، ومع الدروس المسائية الذي كان يتلقاها في الكلية التقنية في شمال إيرلندا تمكن من أن يصبح من أكبر المصممين في سن لا يتعدى 28 عاما.

و في سنة 1912 قام بصناعة سفينة التايتانيك التي يعرف الجميع مصيرها، إذ إصطدمت بجبل جليدي في رحلتها الأولى على المحيط الأطلسي، ومع كون “أندروز” يعرف مخططات سفينته جيدا وكان يعرف أنها ستغرق لا محالة بعد الإصطدام، قام بمساعدة من يحاولون الهروب في قوارب النجاة إلى أن غرقت السفينة وأخذت صانعها معها.

 

مخترع الدراجة الهوائية “سيلفستر روبر”

 

اخترع “روبر” الدراجة الهوائية ومات بسبب حادث خلال إحدى تجاربه عليها، حيث كان من أحد ألمع المخترعين الأمريكيين وكان من الرائدين في صناعة الدرجات والسيارات البدائية.

في سنة 1896 ركب “روبر” في إحدى نماذج دراجته الهوائية ليختبر سرعتها، ووصل لسرعة فاقت 64 كيلومتر في الساعة لكنه فقد السيطرة عليها وخرج عن المسار مما أدى إلى وقوع حادث أودى بحياته، وبعد تشريح الجثة تبين أن سبب الوفاة هو الضغط على القلب.

 

مخترع السيارات “فريدريك دوسنبرغ”

 

 

ولد المخترع الأمريكي “دوسنبرغ” في سنة 1876 وكان من الرواد الأوائل للسيارات في الوقت الذي كانت لا تزال فيه فكرة السيارات جديدة جدا.

وفي سنة 1904 كان “دوسنبرغ” قد صمم سيارة “Marvel” كواحدة من أنجح السيارات التي كانت تعمل بالبنزين في ذلك الوقت، وبدأ نجاحه الحقيقي عندما انتقل لصناعة سيارات السباق فائقة الجودة حيث أسس شركة تحمل إسمه، في عام 1932 وبينما كان يقود إحدى سياراته إنحرفت السيارة عن الطريق وأخذت صانعها معها.

 

مخترع أول غواصة قتالية “هوراس لوسون هونلي”

 

 

كان “هونلي” مهندس البحرية الكونفدرالية خلال الحرب الأهلية الأمريكية، وبعد عدة محاولات قام بإختراع غواصة قتالية حملت إسمه.

وفي 15 أكتوبر سنة 1863 قرر “هونلي” أن يتولى قيادة غواصته بنفسه، لكنها غرقت ومات هو وكل الطاقم الذي رافقه.

 

العالمة الكيميائية “ماري كوري”

 

 

قامت “كوري” بإختراع طريقة أدت إلى إكتشاف العناصر المشعة “الراديوم والبولونيوم”، لكنها توفيت بسبب فقر الدم جراء التعرض لفترات طويلة للإشعاعات المنبعثة من موادها البحثية.

وكانت الفيزيائية والكيميائية “كوري” أول إمرأة تفوز بجائزة نوبل لمرتين متتاليتين، وشملت إنجازاتها تطوير نظرية النشاط الإشعاعي.

اضف تعليق