تعرّف على أجهزة “آبل” التي تم الكشف عنها خلال الحدث السنوي للشركة

تكنولوجيا
600
0

كشفت “آبل” في مؤتمرها السنوي المعروف باسم “حدث آيفون الخاص”، عن ثلاثة هواتف آيفون جديدة وساعة ذكية كما هو متوقع، وهي “آيفون إكس إس”،” وإكس إس ماكس”، و”إكس آر”، وساعة “آبل ووتش  سيريس 4”.

ويعتبر  هاتفي “آيفون إكس إس”، و”آيفون إكس ماكس” أفضل الهواتف الثلاثة المطروحة، حيث تدعم شاشتا الجهازين تقنية اللمس ثلاثي الأبعاد (3 دي تاتش)، من نوع “أوليد” ذات كثافة نقطية تبلغ 458 بكسلا في البوصة، الأول بقياس 5.8 بوصات، والثاني بقياس 6.5 بوصات، في حين يفتقر إليها هاتف آيفون “إكس آر”، المتوفر على شاشة “إل سي دي” بقياس 6.1 بوصات ذات كثافة نقطية تبلغ 326 بكسلا في البوصة، ويستخدم بدلا من ذلك رد الفعل اللمسي (هابتيك فيدباك) حيث تظهر مثلا خيارات عند الضغط المطول على أيقونة.

وسيطرح “آيفون إكس آر” بست ألوان هي الأزرق،  والمرجاني، والأصفر، والأبيض، والأسود، والأحمر أما “آيفون إكس إس، “وإكس إس ماكس”، فسيأتيان بالألوان المعتادة، وهي  الذهبي، والفضي، والرمادي.

وتأتي الهواتف الثلاثة بكاميرا أمامية بدقة سبعة ميغابكسل تدعم تقنية هوية الوجه، وتستطيع من خلال برنامج التقاط صور شخصية فنية ذات خلفية مضببة مع إمكانية التحكم بدرجة الضبابية تدعى “بوكيه”.

وتستخدم الهواتف الثلاثة أيضا ميزة جديدة تدعى “سمارت إتش دي آر”، والتي تكتشف تلقائيا العيون الحمراء التي يسببها ضوء الفلاش وتصلحها، وتستدعي الإضاءة وتعمق الظلال للخروج بأفضل صورة ممكنة، أما الكاميرا الخلفية فهي في آيفون “إكس آر” كاميرا واحدة بدقة 12 ميغابكسل،  ذات فتحة عدسة تبلغ “f1.8” وتدعم التقريب الرقمي بمقدار خمسة أضعاف، في حين يملك هاتفا “آيفون إكس إس”، و”إكس إس ماكس” كاميرتين، الواحدة بدقة 12 ميغابكسل، الرئيسية منهما ذات زاوية تصوير عريضة وفتحة عدسة تبلغ “f1.8″، والثانية للتصوير البعيد ذات فتحة عدسة “f2.4″، مع إمكانية التقريب الرقمي بمقدار عشرة أضعاف.

وستكون  مساحة التخزين الداخلية هي نفسها في الهواتف الثلاثة، وتأتي بخيارات ثلاثة هي 64 و128 و256 جيغابايت.

ولم  تكشف “آبل” أبدا عن سعة بطارية هواتفها، لكنها قدمت إشارات عن عمرها مقارنة بأجهزتها الأخرى، وعلى هذا الأساس فمن المرجح أن تكون بطارية “آيفون إكس آر” أطولها عمرا، حيث قالت إن بطاريته تدوم تسعين دقيقة أكثر من آيفون “8 بلس”، أما بطارية “آيفون إكس إس” فقالت أنها ستدوم نصف ساعة أكثر من “آيفون إكس”، وبطارية “آيفون إكس إس ماكس” تدوم تسعين دقيقة أكثر من بطارية “آيفون إكس”.

ومن المستجدات التي عرفتها جميع الهواتف، دعمها لاستخدام شريحتي اتصال، إحداهما شريحة إلكترونية (eSIM) والأخرى نانو سيم فيزيائية، وستدعم جميعها الشحن اللاسلكي وتقنية هوية الوجه، والرسوم التعبيرية (إيموجي).

وتأتي شاشة الجيل الجديد من ساعة “آبل”، لتكون أكبر  بأكثر من 30 بالمئة، بينما توفر الواجهة الجديدة معلومات أكثر بتفاصيل أغنى، وتقدم مع الإصدار الخامس من نظام التشغيل الجديد ” ووتش أو إس 5″ ميزات نشاط واتصال متطورة، بالإضافة إلى قدرات مبتكرة للصحة، بما في ذلك مقياس تسارع و”جيروسكوب” جديدان قادران على اكتشاف السقوط، ومستشعر معدل نبضات القلب الكهربائي، الذي يمكنه إنشاء مخطط للقلب باستخدام تطبيق تخطيط القلب “ECG”،  الذي حصل على تصنيف “De Novo” من إدارة الغذاء والدواء” FDA”.

فإذا حدث ،أن سقطْتَ أرضًا،وهي مسألة خطيرة للغاية عند كثير من كبار السن، فإنه يمكن للساعة أن تكتشف ذلك أيضا، فإذا لم تتحرك بعد السقطة ولم تظهر أي استجابة ما، فإن الساعة تتصل تلقائيا بخدمات الطوارئ، كما تتضمن الساعة نسخة محسنة من مستشعري التسارع وتحديد الاتجاه، وهي مقاومة للماء حتى عمق خمسين مترا.

ورغم التعديلات العديدة في ساعة آبل الجديدة، لم تتغير بطاريتها حيث سيظل عمرها حتى 18 ساعة يوميا، وقد تبقى ليومين عند الاستخدام المتوسط.

وجاءت الساعة بخيارات ألوان ثلاثة، هي الأسود والفضي والذهبي، وجميع أربطة المعصم لساعات الجيل الثالث ستعمل مع الساعة الجديدة.

وستتوفر الساعة للطلب المسبق اعتبارا من غد  الجمعة، وستشحن للمستهلكين اعتبارا من 21 سبتمبر/أيلول الجاري مقابل 399 دولارا للنسخة التي تضم نظام تحديد المواقع الجغرافية (جي بي إس)، ومقابل 499 دولارا للنسخة التي تضم “جي بي إس” واتصالات الجيل الرابع (إل تي إي) من خلال شريحة إلكترونية (eSIM) مدمجة.

وسيبدأ الطلب المسبق على منتجات آبل الجديدة، بداية من يوم  غدٍ الجمعة،على أن يتم طرحه في الأسواق رسميًا في الـ21 من  شتنبر الجاري، حيث سيتوفر “آيفون إكس آر”، بداية من سعر 749 دولارا للنسخة بسعة 64 جيغا بايت، ثم 799 دولارا و899 دولارا للنسختين بسعة 128 و256 جيغا بايت على التوالي، فيما يبدأ  “آيفون إكس إس” من 999 دولارا للنسخة بسعة 64 جيغا بايت، ثم 1149 و1349 دولارا للنسختين بسعة 128 و256 جيغا بايت على التوالي، أما “آيفون إكس إس ماكس”، فيبدأ سعره من 1099 دولارا للنسخة سعة 64 جيغا بايت، ثم 1249 و1449 دولارا للنسختين بسعة 128 و256 جيغا بايت على التوالي.

وسيبلغ سعر ساعة “آبل”  399 دولار بالنسبة  للنسخة التي تضم نظام تحديد المواقع الجغرافية (جي بي إس)، و 499 دولارا للنسخة التي تضم “جي بي إس” واتصالات الجيل الرابع (إل تي إي) من خلال شريحة إلكترونية (eSIM) مدمجة.

 

اضف تعليق