كيف نواجه إساءة الآخرين إلينا ؟

insulte-colere-crier-manager-hysterique-bonhommes-cravate_5313647

ماذا لو أساء إليك أحدهم ؟ و ماذا لو عجزت عن تحمل إساءة الاخرين ؟ ماذا سيكون موقفك من هذه الإساءة ؟
إذا كنت قويا سترد الصاع صاعين، أي أنك ستقابل الإساءة بضعفها، واذا كنت ضعيفا فإن حقوقك ستهضم وستتعرض للإساءة كل يوم.

مما لا شك فيه أننا عندما نتعرض للإساءة من طرف الآخرين نتألم ونغضب، ولا ينعكس ذلك على معاملتنا لهم فحسب، بل ينعكس أيضاً على الذين لم يسيئوا إلينا، وكأننا ننتقم منهم رغم أنهم لم يفعلوا شيئاً يستحق سوء معاملتنا لهم .
ونتوقع أحيانا أن يأتي المسيء ويعتذر إلينا، وقد يأتي بالفعل ولكنه لا يعتذر مطلقاً،
لأنه من وجهة نظره لم يفعل شيئاً يستحق أن يعتذر من أجله.

و من مبادئ الإسلام العفو والصفح عن من ظلمك أو أساء إليك يوما، بالرغم من أنه أمر صعب على النفس، وأنه قد يفعل ما لا تفعله العقوبة في إصلاح من تم الإعتداء عليه، إذ ستكون العقوبة حينئذ مجرد انتقام وإرضاء للغريزة الوحشية عند البشر.

جرب أن تصفح عن شخص أساء إليك، فالصفح عند المقدرة قوة ونُبْلٌ وخُلُق. وتذكر أن تَسامحك وعفوك عن المسيء إليك اختيار صعب، لكنه الأقوى، ومن سامح يوما على إساءة سيلقى المسامحة يوم يكون هو المسيء.

  • 1318
    مشاركة



آخر المستجدات