“إنوي” تتوج أفضل لعبة بيئية مغربية

visuel-gaming-22

تؤكد شركة “إنوي”،المُشغل الشامل للاتصالات السلكية واللاسلكية وشبكات الإنترنت الثابتة والمتحركة في المغرب، مجددا، عن التزامها التام إلى جانب هواة ألعاب الفيديو المغاربة. إذ يعمل الفاعل الشامل في الاتصالات على تطوير وتعزيز مكانة صناعة ألعاب الفيديو بالمغرب، باعتباره الشريك الحصري لائتلاف “مطوروبرمجيات ألعاب الفيديو بالمغرب”"Moroccan GameDeveloppers ”.

كانت قد أطلقت “إنوي” وائتلاف “مطورو برمجيات ألعاب الفيديو بالمغرب”، مسابقة لاختيار ومكافأة أفضل ألعاب الفيديو المغربية المرتبطة بالبيئة، بمناسبة اقتراب موعد “الكوب 22″،مؤتمر الأمم المتحدة حول المناخ،المنعقد بمدينة مراكش ما بين 7 و18 من هذا الشهر.

كان أمام المشاركين فترة زمنية تمتد إلى غاية يوم 13من شهر أكتوبر المنصرم، لتطوير واقتراح نماذج لألعابهم. هذه الأخيرة تم تقييمها من طرف لجنة تحكيم مكونة من أعضاء ائتلاف”مطورو برمجيات ألعاب الفيديو بالمغرب”، ومهنيين من قطاعي صناعة ألعاب الفيديو وتكنولوجيات الإعلام.                             

وكان على لجنة التحكيم القيام باختيار أولي لثلاثة نماذج، تم الكشف عنها خلال “المؤتمر المغاربي لألعاب الفيديو”"Maghreb Game Conference “، الذي انعقديومي 15 و 16 من شهر أكتوبر الماضي، بمجمّع “تكنوبارك” بمدينة الدار البيضاء، حيث كان فرصة لالتقاء الفاعلين الأساسيين والمرجعيين فيمجالألعابالفيديو، بكل من المغرب والجزائر وتونس.

إذ تم تنظيم النسخة الأولى من هذه الفعالية تحت إشراف ائتلاف “مطورو الألعاب المغربيون”، اللاعب الأساسي في البيئة الحاضنة لألعاب الفيديو في المغرب، بالتعاون مع ”مطورو الألعاب الجزائريون” و“مطورو الألعاب التونسيون”، حيث أراد هؤلاء أن يجعلوا من الفعالية، منصّة تشارك وتأسيس وتعاون، تساهم في تطوير بيئة حاضنة قويّة وديناميكية للألعاب في المغرب.

خلال الفعالية، حوّلت أكشاك الشركات الناشئة والاستوديوهات، أزقة “تكنوبارك” إلى قاعةمختصة في ألعاب الفيديو، حيثتمكّن المشاركون الـ400 من الاستماع خلال المؤتمر، إلى مجموعة من الخطابات والجلسات النقاشية، والمشاركة في أوراش عملية، حيث ناقش 20 خبيراً عالميّا،ً المواضيع التقنية وإدارة الأعمال بشكل عام.

نماذج ألعاب الفيديو الثلاثة التي تم اختيارها بشكل مبدئي هي: لعبة “Boucamiou”ل “Botanika”، لعبة “Recyclage” ل “Majteam”، ولعبة “Ghita”ل “Chain Shot” .و كان الفوز من نصيب لعبة الفيديو “Boucamiou” ل “Botanika”، التي حصلت على مبلغ 50 ألف درهم.

“Boucamiou”هي لعبة تجمع بين العمل و الإدارة الجيدة، حيث يجب على اللاعب المستعين بشاحنته، العمل على تدمير الوحوش المتمثلة في النفايات، للحصول على زوايا إضافية نظيفة و خالية من الأزبال. ستكون اللعبة متاحة في البداية باللغة العربية، الفرنسية، والإنجليزية.

هذا، و قد تم الكشف عن هذه اللعبة الفائزة أثناء أشغال مؤتمر المناخ “الكوب 22″، وسيتم عرضها بعد بضعة أسابيع، على منصة “إنوي” لألعاب الفيديو “La3bine”.

  • 4272
    مشاركة



آخر المستجدات