629 مهاجرا لاجئا وسط البحر ينتظرون الرحمة!

أخبار
36
0

بعد أيام من إنتظار سفينة “أكواريوس” في وسط البحر المتوسط لبلد رحيمة تستقبل راكبيها،وبعد أن رفضت إيطاليا ومالطا إستقبالها، أعلنت الحكومة الإسبانية عن إستعدادها لإستقبال السفينة الإنسانية في مرفأ “فالنسيا” الإسباني.

وأكدت الحكومة الإسبانية أن من واجبها مساعدة اللاجئين، وتأمين مكان ملائم لهم لتجنب كارثة إنسانية، كونها تضم 629 مهاجراً، بينهم ست حوامل و11 طفل و123 قاصراً.

وبعد الضغوط الكبيرة على إيطاليا ومالطا إثر رفضهما إستقبال السفينة، أرسلت إيطاليا سفينتين للمساعدة بنقل المهاجرين من أكواريوس إلى مرفأ فالنسيا بإسبانيا، في رحلة تستغرق حوالي 4 أيام.

كما قدم كلّ من البلدين مساعدات غذائية للمهاجرين العالقين الذين يتملكهم الكثير من الخوف والقلق.

وجدير بالذكر، أن المعاهدة الدولية لسلامة الحياة في البحار تنصّ على أن أي سفينة تقع في محنة بالبحر يجب مساعدتها مهما كانت الظروف، فما بالك لو كانت تحمل على متنها هذا العدد الكبير من المهاجرين اللاجئين الذين بينهم حوامل وأطفال!

كلمات ذات صلة

اضف تعليق