خطوات تساعدك لتصبح مؤثرا ناجحا

ظهر في السنوات الأخيرة الماضية أمر جديد يسمى “المؤثّرين”، والمؤثرون هم الذين يقومون بنشر المحتوى (الصور، الفيديوهات، المقالات، وغيرها..) ويتناولون موضوعا معينا، ويكون لهم عدد كبير من المتابعين ، ولقد أصبح عدد المؤثرين في تزايد مستمر مع تنوع طرق عرض المحتوي لكل منهم واختلاف المجالات، وغالبا يتمتع كل مؤثر بأسلوب مختلف يميزة عند المتابعين.

 

بعض الخطوات التي تساعدك لتصبح مؤثرا ناجحا:

 

 

اختر مجالا محددا:

أهم قاعدة في الإعلام الاجتماعي هي الاختصاص. أن تتكلم في كل شيء (الأكل، السياسة، الرياضة، الصحة) فهذا ينقص من مصداقيتك كمؤثر على مواقع التواصل.

من الأفضل اختيار مجال معين تتكلم فيه وتتواصل مع الناس بشأنه.

 

اختر إحدى قنوات التواصل الإجتماعي:

 

من الأشياء المهمة في بداية طريقك اختيار قناة التواصل الاجتماعي المناسبة أكثر لمجالك (أين سيكون الجمهور المهتم بالمحتوى الذي ستقدمه ؟ علي يوتيوب، أو انستغرام أو فيسبوك أو تويتر )في بداية الأمر ستقوم باختيار قناة واحدة والتركيز عليها وستكون هذه القناة هي بداية الانطلاق الى الاحتراف.

 

قم بالتخطيط:

لا تقم بالنشر بشكل عشوائي ويوما بيومه، فليكن لديك خطّة لشهر على الأقل، فالالتزام أساسي في كل شيء. وعليك أن تختار الوقت الذي ستقوم بنشر كل مادة من محتواك.

 

المثابرة والاستمرار:

يجب أن تعرف أن كل صفحة ناجحة بدأت بمعجب واحد. إذن السر وراء تطور الصفحة هو الصبر والمثابرة والاستمرار وعدم اليأس.

 

 

تعاون مع الآخرين:

كونك تدخل غمار المنافسة، لا يعني أنه عليك أن لا تتعاون مع المؤثرين الآخرين، خاصة الذين قد نجحوا فعلا، وانتشرت قناتهم. فلا تتردّد في طلب المساعدة منهم،

 

اضف تعليق