علامات تخبرك أنه عليك التخلي عن عميلك الآن!

لايف ستايل
345
0
العلاقة بين العميل والبائع أساس كل الخدمة، فهي بحاجة إلى حسن التواصل والثقة والصبر لتنجح، وفي رحلتك كفريلانسر ستلتقي بالطبع بالعديد من أنواع العملاء، منهم المتفهمين ومنهم الذين لا يتواصلون معك إلا عند طلب الخدمة وعند تسلّمها، إضافة إلى النوع المزعج المتطفل الذي يسبب لك المشاكل ويكون بمثابة عقبة تمنعك عن إنجاز خدمتك براحة، فتنقص جودتها مما يؤثر على سمعة عملك.
 لهذا جئنا لك ببعض المواقف التي تعتبر رسائل تخبرك أنه حان وقت التخلي عن عميلك :
  •  إن لم يلتزم بالأوقات المتفق عليها، فيظن أنك متاح للخدمة معه أو لأي أسئلة يريدها في أي وقت شاء، إن تكرر هذا الأمر لأكثر من مرة خلال أسبوع واحد يفضل أن تقوم بإجراء محادثة صادقة ومباشرة معه تذكره بأوقات العمل المتفق عليها، ثم ترسل رسالة إلكترونية تلخص ما ناقشتمانه. وفي حال لم يتغير السلوك سيكون عليك التحدث معه مرة أخرى لتسلمه عمله وتخبره أنك لا تمتلك الوقت الكافي لأن يطلب منك خدمة أخرى، ومن الأفضل أن يبحث عن شخص آخر يمتلك وقتاً مفتوحاً للتعامل معه.
*من الأفضل أن تحتفظ بجميع المحادثات بينكما فقد تضطر للرجوع إليها.
  •  إن كان المشتري إنتهازي ويريد منك مهام أكثر من التي قمتما بالإتفاق عليها في المرة الأولى فعليك التواصل معه لتذكره بإتفاقكما، فإما تخبره أنك لا تمتلك الوقت الكافي لتوسيع خدمتك أكثر، أو يتم تعديل دورك في الخدمة وتعيد التفاوض معه على أجرك، وإن لم تصلا إلى حل يفضل أن تنهي الخدمة وتقترح عليه شخصاً آخر لهذه المهمة.
  •  إن تأخر أو تهرب لأكثر من مرة عن دفع مستحقاتك إلجأ للخطة الأولى وهي التنبيه، وإن لم يحدث أي تغيير، أخبره في المرة الثانية  بشكل مهذب أنك ستلغي تعاملك معه لكونك لا تعمل بشكل مجاني، وأن هذا القرار جاء بعد تنبيهات لم تلقى تفاعلا.
  •  إن أراد التحكم بأدق تفاصيل الخدمة اطرح عليه عدة أسئلة صريحة مثل: “هل أنت راض عن عملي وهل هناك شيء قمت به لم يعجبك؟” فإن سألك عن سبب هذه الأسئلة أخبره عن مشكلتك مباشرة، وفي حال أخبرك أن هذه هي طريقته بالتعامل فمن الأفضل أن تخبره أنه يجب أن يجد  شخصاً آخر يمكنه العمل معه بالطريقة التي يريدها.

اضف تعليق