هبوط حاد بأسواق النفط !

إقتصاد
141
0

شهدت أسعار النفط هبوطا حادا تاريخيا يوم الإثنين، بعد أن خفضت المملكة العربية السعودية أسعار نفطها الخام لتبدأ بذلك حرب أسعار ضد روسيا.

وكانت روسيا قد رفضت، الجمعة، اقتراح أوبك إجراء تخفيضات كبيرة في الإنتاج من أجل استقرار الأسعار التي تضررت من التبعات الاقتصادية لفيروس كورونا.

وردت أوبك بإلغاء القيود المفروضة على إنتاجها من النفط.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 12.23 دولارا، أو ما يعادل 27% إلى 33.04 دولارا للبرميل، بعد أن نزلت في وقت سابق إلى 31.02 دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ 12 فبراير 2016.

والعقود الآجلة لخام برنت في طريقها لتسجيل أكبر انخفاض يومي منذ 17 يناير 1991.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 11.88 دولارا، أو ما يعادل 29% إلى 29.40 دولارا للبرميل، بعد أن لامس مستوى 27.34 دولارا، وهو أيضا أدنى مستوى منذ 12 فبراير 2016. ويتجه الخام الأميركي، على الأرجح، إلى أدنى مستوى على الإطلاق، ليتجاوز انخفاضا بنسبة 33% في يناير 1991.

وحسب وكالة رويترز، أن السعودية تخطط لزيادة إنتاجها لما يزيد عن 10 ملايين برميل يوميا في أبريل، بعد انتهاء الاتفاق الحالي لكبح الإنتاج في نهاية مارس.

وتسعى أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم لمعاقبة روسيا، ثاني أكبر منتج للخام في العالم، بسبب عدم دعمها لتخفيضات الإنتاج المقترحة الأسبوع الماضي من جانب منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

اضف تعليق